البرلمان ينتفض ضد «زايد» بعد إقالة مدير معهد القلب

«سلام»: وزيرة الصحة تقيل عميد معهد القلب خوفا على منصبها.. «بركات»: مدير المعهد قضى على البيروقراطية حرصا على حياة المريض.. «الجزار»: إقالة غامضة وغير مفهومة
تحرير:أمين طه ١٠ مارس ٢٠١٩ - ٠١:٤٢ م
بعد قرار وزيرة الصحة بإنهاء تكليف الدكتور جمال شعبان، كمدير لمعهد القلب القومى، وإحالته للتحقيق العاجل، لتقصيره في مهام عمله وفقا لبيان وزارة الصحة، وجه عدد كبير من نواب البرلمان عاصفة من الانتقادات إلى حكومة المهندس مصطفى مدبولي ووزارة الصحة بسبب هذا القرار، خاصة أن معهد القلب حقق أرقاما لم تحدث طوال تاريخه، حيث إن عدد العمليات الجراحية التى يقوم بها فى المعهد وصل لأكثر من 80 عملية جراحية، متسائلين: هل يكون إقالة الناجحين هي استراتيجية وزارة الصحة في الفترة الحالية للارتقاء بالمنظومة؟
مقصر فى مهام عمله وكانت وزارة الصحة والسكان، قد أصدرت قرارا بإنهاء تكليف الدكتور جمال شعبان، كمدير لمعهد القلب القومى، وإحالته للتحقيق العاجل، نظرا لتقصيره في مهام عمله، وتكليف الدكتور محمد أسامة، رئيس قسم جراحة القلب بالمعهد، بديلًا عنه. وقال الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان،