«قتلنا البنتين وإنتِ موتي الواد»..مفاجآت جريمة المرج

صاحبة المنزل: إيمان قالت لي إنهم أجبروها على قتل طفلها بعد ولادته بوضعه في إناء ماء.. البنتان قُتِلَتا بالبوتاس وأكبرهم 3 سنوات.. الجريمة وقعت في شهر رمضان قبل الماضي
تحرير:محمد أبو زيد ١١ مارس ٢٠١٩ - ٠١:٠١ م
تفاصيل صادمة أدلى بها جيران المتهم بقتل أطفاله الثلاثة في المرج، تشير إلى جريمة مكتملة الأركان تمت بمنهجية بطلها الغيرة الزوجية، إذ حرضت الزوجة الأولى المتهم على التخلص من أطفاله عن طريق قتلهم تباعا نظير أن تبتاع له سيارة ميكروباص وتعطيه المال، مستغلة صغر سن زوجها بالنسبة لها، فلبى رغبتها الشيطانية وقتل بنتيه بطريقة بشعة ثم قتل ابنه الثالث في ساعة ولادته عن طريق إجبار الأم على إغراقه في إناء به ماء دون أن يشعر سكان البيت بشيء، ليعيش الجناة نحو عام ونصف العام دون أن يهتز لهم جفن.
جارة المتهم وصاحبة البيت روت لـ"التحرير" جزءا من الحقيقة الصادمة قائلة إنها اشترت المنزل منذ سنة وشهرين تقريبا وأن الطفلتين قتلتا قبل مجيئها بينما قتل الطفل الذي كانت تحمله جارتها خلال وجودها بالمنزل فور ولادته، لكنها لم تشعر بأي شيء حتى أخبرتها الجارة بكل ما حدث. وأضافت الجارة «إيمان أم الولاد