السجن وغرامة 100 ألف جنيه..هل تكفي لمواجهة الشائعات؟

أبرز ملامح القانون: الحبس 3 سنوات و100 ألف غرامة وتتضاعف.. «كدواني»: نحتاج تعاون دولى للسيطرة على الشائعات.. «حنفي»: يجب أن تتناسب العقوبة مع الخطر المتوقع
تحرير:أمين طه ١٣ مارس ٢٠١٩ - ٠٦:٢٠ م
رغم مواجهة الحكومة للشائعات التى تبث عن مصر من خلال المركز الإعلامي بمجلس الوزراء المخصص للرد عليها بشكل مستمر، إلا أنها زادت إلى حد كبير خلال الفترة الماضية، الأمر الذى دفع وكيل مجلس النواب إلى التقدم بمشروع قانون لمكافحة الشائعات إلى رئيس البرلمان الدكتور علي عبد العال، تصل به عقوبة مروجي الشائعة للحبس والغرامة فى بعض الأحيان، وذلك بهدف التصدى للشائعات التى يصدرها بعض الكارهين لمصر، وتؤثر سمومها فى وضع المواطنين فى حالة قلق دائم، وهذا كله من أجل ضرب استقرار الدولة المصرية.
كثرة الشائعات لن تؤثر على واعى المصريين «هناك الكثير من الشائعات المغرضة التي كانت تهدف لهدم الدولة».. هكذا قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال كلمته اليوم بالندوة التثقيفية الثلاثين، التي نظمتها إدارة الشئون المعنوية للقوات المسلحة، بمناسبة يوم الشهيد، مؤكدًا أن كثرة الشائعات لن تؤثر فى