جريمة ابن الخالة والعشيقة.. ماذا حدث في العقار «23»؟

جون ومحبوبته ذبحا الخالة حنان بعد وجبة العشاء واستوليا على مشغولاتها الذهبية.. مباحث الجيزة كشفت اللغز في أقل من 24 ساعة وتمكنت من ضبط الجناة.. والمحكمة قضت بإعدامهما
تحرير:محمد الشاملي ١٤ مارس ٢٠١٩ - ٠١:٤٩ م
صوت طرق الباب قطع مشاهدة الخالة حنان للتلفاز الذي يؤنس وحدتها، أسرعت للتعرف على هوية الضيف الذي حضر لزيارتها مساء، إنه ابن شقيقتها جون، جاء مع زوجة المستقبل التي يكبرها بخمس سنوات، رحبت بهما كعادتها في استقبالها زائريها، تبادلت معهما الحديث حول موعد إتمام زواجهما، انصرفت بعدها لإعداد وجبة العشاء، فرحت بأنها لن تتناول وجبتها بمفردها، لا سيما أن "العيش والملح" يوطد العلاقات عامة والأسرية خاصة دون أن تدري بما ينتظرها في الصالة، حيث الفصل الأخير في حياتها بعنوان "الخيانة".
النيابة توجه تهمة جديدة لقاتل أطفاله في المرج في مايو الماضي، أضحت "حنان" بمفردها في المنزل البسيط في العقار رقم (23) بمنطقة حوض الرمل بالوراق شمالي محافظة الجيزة، بعد وفاة رفيق دربها "زوجها"، لم يعد هناك من يؤنس وحشتها خاصة أنها لم تنجب أطفالا، واقتصر الأمر على زيارات أقاربها والجيران على فترات متقطعة. اعتاد