عظماء إفريقيا.. لوران بوكو الذي خطف الرئيس حب حياته

تقدم «التحرير» سلسلة موضوعات باسم «عظماء إفريقيا»، لإلقاء الضوء على نجوم القارة، الذين تألقوا بالمونديال الإفريقي قبل انطلاق كان 2019، الذي تستضيفه مصر في يونيو المقبل
تحرير:كريم مليم ١٧ مارس ٢٠١٩ - ٠٢:٢٠ م
لوران بوكو
لوران بوكو
«كان لاعب كرة قدم ذكيا، يمتلك موهبة فطرية ومرونة مذهلة، إضافة إلى سرعته، مما كان يسمح له بمفاجأة المدافعين.. وكان يجيد إحداث الفرق في أي وقت.. علاوة على تهوره وتخطيه القواعد بامتياز.. وخلال مسيرته تلقى العديد من البطاقات الحمراء، من بينها بطاقة أنهت مسيرته في فرنسا.. وشبهه البعض بالأسد الجائع.. وشبهه آخرون بالنمر الذي يأكل خصومه.. وكان يسمح قبل أن يسدد ركلة جزاء لنفسه بأن يعلن لحارس المرمى بالمكان الذي سيضع فيه الكرة.. كما أنه كان يراوغ حراس المرمى ثم ينتظر على خط المرمى لحين يعود خصومه ثم يسجل بالكعب».. هو لوران بوكو.
كون لوراني بوكو ثنائي رائع مع صانع الألعاب الشاب (حينها) ميشيل بلاتيني، علمًا بان بلاتيني كان أحد المحرضين على مجيئه، بمباركة الرئيس كلود كوني.  وبعد بداية واعدة، في حين أن بلاتيني في حالة رديئة، فشلت تجربة بوكو في نانسي، بسبب الاصابات العضلية، التي جعلته يمكث كثيرًا على مقاعد البدلاء، وخاض بوكو