صحف بريطانيا: الإرهاب «اليميني» أخطر من «الإسلامي»

رابطة مناهضة التشهير: خلال العقد الماضي 73.3% من أعمال القتل في الولايات المتحدة مرتبطة بمتطرفين يمينيين محليين، و23.4% فقط مرتبطة بمتطرفين إسلاميين
تحرير:وكالات ١٦ مارس ٢٠١٩ - ٠١:٢٠ م
هجوم نيوزيلندا
هجوم نيوزيلندا
تناولت الصحف البريطانية الكبرى في افتتاحياتها ومقالاتها، اليوم السبت، الهجومين المروعين على مسجدين في مدينة كرايست تشيرتش في نيوزيلندا، ذلك الحادث الذي راح ضحيته 49 قتيلا وعشرات المصابين من المصلين الموجودين داخل المسجدين. وانتهت معظم التقارير والتحليلات إلى أن «الإرهاب اليميني» بات خطرا داهما يهدد الغرب، ويستدعي مواجهته بحسم، كما ظهر إجماع على أن شركات التكنولوجيا العملاقة لا تفي بواجباتها في الحيلولة دون استغلال وسائل التواصل الاجتماعي للترويج لأفكار اليمين المتطرف.
تهديد وجودي ينبه "جيسون بروك" في الجارديان إلى أن إرهاب اليمين المتطرف كان في تصاعد في العقد الأخير من القرن العشرين، إذ يقول، في مقال تحليلي، إن «إرهاب اليمين المتطرف» يشبه من حيث الأصول ما وصفه بـ«التطرف الإسلامي»، غير أنه يعتقد أن إرهاب اليمين أكثر تهديدا، وضرب عدة أمثلة على