ضابطة مسلمة بنيوزيلندا: سنقوم بكل شيء من أجل الضحايا

تحرير:وكالات ١٧ مارس ٢٠١٩ - ٠٩:٢٠ ص
شرطة نيوزيلندا
شرطة نيوزيلندا
واست نائلة حسن مديرة شرطة نيوزيلندا، ذوي ضحايا مذبحة المسجدين، التي وقعت الجمعة الماضية، بكلمة مؤثرة أبدت فيها حزنها جراء الحادث الأليم وما خلفه من مصابين وقتلى، إذ استهلت خطابها الذي ألقته أمام حشد من المسلمين في أوكلاند، بتحية الإسلام، وقالت: «الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين»، وأكدت الضابطة صاحبة أعلى رتبة يصل إليها ضابط مسلم في نيوزيلند أنها مسلمة وفخورة بإسلامها، لافته إلى أنها كشرطية صدمت من الحادث الذي راح ضحيته 52 قتيلا وعشرات المصابين.
وأضافت الضابطة المسلمة والعبارات تخالط قولها: «إن الشرطة لا تدخر جهدا يمكن القيام به، وستقوم بكل شيء من أجل الضحايا». ووجهت السلطات في نيوزيلندا تهمة القتل، أمس السبت، إلى الأسترالي برينتون هاريسون تارانت، 28 عاما، الذي يشتبه بكونه متعصبا يعتقد بتميز العرق الأبيض. ومثل تارانت أمام المحكمة