إلغاء مواجهة أولمبياكوس وباناثينايكوس بسبب الشغب

تحرير:علي الزيني ١٧ مارس ٢٠١٩ - ١١:٠٤ م
شغب جماهير باناثينايكوس
شغب جماهير باناثينايكوس
شهدت مواجهة أولمبياكوس اليوناني ونظيره باناثينايكوس، أحداثا مؤسفة، أدت إلى إلغاء المباراة، قبل نهايتها، بنحو 20 دقيقة، بعد الشغب الذي حدث من جماهير باناثينايكوس، "جرين هوليجانز"، بعدما اقتحموا أرضية الملعب بعد مرور خمس دقائق من البداية، وتوجهوا إلى دكة بدلاء أوليمبياكوس، وهو ما اضطر، ماركو فريتس حكم المباراة الألماني إلى إيقاف المباراة لنحو ثماني دقائق، قبل أن يتم استئنافها مجددًا، إلا أن الأمور ازدادت سخونة في الشوط الثاني للكلاسيكو، الذي لم يكتمل.
المباراة ازدادت سخونة عندما سجل فريق أوليمبياكوس هدف التقدم، في الدقيقة 53، عن طريق ميجيل أنخيل جيريرو، وفي الدقيقة 70 اقتحمت الجماهير الملعب مرة أخرى، ليغادر اللاعبون إلى غرف خلع الملابس مباشرة، وتتوقف المباراة لوقت طويل، قبل أن يتم إلغاؤها. بعد إلغاء المباراة، عبرت جماهير باناثينايكوس عن غضبها، وأشعلت