شرطة نيوزيلندا: الإبقاء على التحذير الأمني في البلاد

تحرير:وكالات ١٨ مارس ٢٠١٩ - ٠٧:٠٨ ص
قالت الشرطة النيوزيلندية إنها ستبقي على التحذير الأمني في البلاد في مستوى عال. وبحسب «سكاي نيوز عربية»، قالت الشرطة النيوزيلندية: «نعتقد أن شخصا واحدا فقط هو المسؤول عن الهجوم الإرهابي على المسجدين»، مضيفة: «مسؤولية شخص واحد على الهجوم لا تعني عدم وجود أشخاص داعمين له». وتعيش نيوزيلندا حالة تأهب أمني قصوى منذ الهجوم على المسجدين الذي قتل فيه 50 شخصا وأصيب العشرات، على يد رينتون تارانت، المشتبه بكونه من المتطرفين المعتقدين بتميز العرق الأبيض، والذي وجهت نيوزيلندا إليه الاتهام بالقتل، السبت.
وكانت الشرطة الأسترالية قد قالت إنها نفذت عمليتي تفتيش في بلدتين في ولاية نيو ساوث ويلز، فيما يتعلق بالتحقيقات الخاصة بالهجوم الذي وقع، الجمعة، على مسجدين في مدينة كرايستشيرش في نيوزيلندا.وذكرت الشرطة أنه في حوالي الساعة الثامنة والنصف من صباح الإثنين، «2130 بتوقيت جرينتش يوم الأحد»، قامت فرقة نيو ساوث