حبس شابين في البحيرة لاتهامهما بالانضمام لـ«داعش»

تحرير:محمود عبد الصبور ١٨ مارس ٢٠١٩ - ١٠:١٣ ص
قرر المستشار أسامة فودة رئيس نيابة إيتاي البارود، وبإشراف المستشار أشرف ربيع المحامى العام لنيابات جنوب دمنهور، وسكرتارية هشام بخيت، اليوم الإثنين، حبس عضوين بتنظيم داعش الإرهابي، 15 يوما على ذمة التحقيقات، بعد تمكن ضباط الأمن الوطني فرع "البحيرة" من القبض عليهما بإحدى قرى مركز إيتاي البارود وبحوزتهما أوراق تنظيمية وفلاشات تحتوي على مخطط لقلب نظام الحكم والتحريض ضد الدولة المصرية. كانت معلومات قد وردت لضباط الأمن الوطني مفادها قيام "ياسر.أ.ع" 33 سنة، و"محمد.ر.أ" 30 سنة، بالتخطيط ضد الدولة والعمل على التحريض ضد العنف.
وعقب تقنين الإجراءات، تم ضبط المتهمين وبحوزتهما "تاب وفلاشات" عليها مخططات لقلب نظام الحكم وأوراق خاصة بتنظيم إرهابي. وكشفت تحريات ضباط جهاز الأمن الوطني، أن المتهم الأول "ياسر.أ.ع"، دائم السفر إلى الخارج خلال الفترة الماضية من خلال جواز سفر مغربي، حيث إنه يحمل جواز سفر مغربيا نظرا لأن والدته تحمل الجنسية