الإعلان عن كشف أثري في الساحل الشمالي

١٨ مارس ٢٠١٩ - ٠٢:١٢ م
وزير الآثار خالد العناني - صورة أرشيفية
وزير الآثار خالد العناني - صورة أرشيفية
أعلنت وزارة الآثار، اليوم الإثنين، عثور البعثة الأثرية التابعة لمركز الآثار البحرية بكلية الآداب جامعة الإسكندرية، على عدد من المرساوات (هلب) المختلفة الطرز والأحجام، وذلك في أثناء أعمال المسح الأثري بمرسى باجوش بالساحل الشمالي الغربي بالقرب من مدينة مرسى مطروح، وذلك تحت إشراف الإدارة المركزية للآثار الغارقة بالوزارة. وأشار إيهاب فهمي رئيس الإدارة المركزية للآثار الغارقة، إلى أن المرساوات التي تم العثور عليها عبارة عن مرساوات حجرية وحديدية وأخرى مصنوعة من الرصاص، والتي تعود لعصور مختلفة بدءا من العصر الهلينستي وحتي القرن العشرين.
وأضاف فهمي، في تصريح له، أنه تم كذلك العثور على عدد من الأواني الفخارية من منطقة شمال إفريقيا، مصر، اليونان، إيطاليا، إسبانيا، فلسطين، ما يشير إلى كثافة النشاط البحري في تلك المنطقة عبر العصور المختلفة، وأن مرسى باجوس ظل مستخدما من قبل السفن لمدة تزيد على 2000 عام، مؤكدا أن البعثة ستواصل أعمالها لعمل