عظماء إفريقيا.. أوموندي الذي صاحب الكحول ومات بالسل

تقدم «التحرير» سلسلة موضوعات باسم «عظماء إفريقيا»، لإلقاء الضوء على نجوم القارة، الذين تألقوا بالمونديال الإفريقي قبل انطلاق "كان" 2019، الذي تستضيفه مصر في يونيو المقبل
تحرير:كريم مليم ١٨ مارس ٢٠١٩ - ٠٤:٠٤ م
فيليب أوموندي
فيليب أوموندي
«كان الكحول أحد أفضل أصدقائه، لدرجة أنه اعتاد ترك الحانات في الساعات الأولى من الصباح، حتى توفى مريضًا بالسل، وكان شغفه الأول الملاكمة، ولم تكن مسيرته سلسة حيث إنه أصيب بجروح خطيرة بعدما عانى من تمزق البنكرياس وخضع لثلاث عمليات جراحية، وفي تلك الفترة أعلنت وفاته في مناسبتين على الأقل، واستبعد العديد من الخبراء عودته إلى كرة القدم، ولعب مع منتخب أوغندا في كأس الأمم الإفريقية 1974 و1976 و1978، وفي بطولة 78 قاد منتخب بلاده للمباراة النهائية، كما تصدر قائمة هدافي البطولة».. هو فيليب أوموندي، الذي يعد أحد أفضل اللاعبين الأوغنديين في التاريخ.
ولد فيليب أوموندي لأبوين كينيين في عام 1957، في مدينة تورورو الأوغندية، وانتقلت العائلة إلى ناجوورو للعيش هناك عندما كان لا يزال شابا.  ذهب فيليب أوموندي إلى مدرسة سانت جود الابتدائية وبعد ذلك كولولو، وكان شغف أوموندي الأول هو الملاكمة حتى شعر بالإحباط بسبب قرار الحكم خلال إحدى الدورات المحلية،