الأم الخارقة في السينما.. تدمر عصابة وتطارد الخاطف

استغلت السينما علاقة الحب الملائكية التي تجمع الأمهات بأبنائهن في أفلام كثيرة، واستفاضت في شرح الدور البطولي الذي يقمن به، محاولة أن توفيهن بعض قدرهن.
تحرير:حليمة الشرباصي ١٩ مارس ٢٠١٩ - ٠٨:٠٠ م
فيلم Three Billboards Outside Ebbing, Missouri
فيلم Three Billboards Outside Ebbing, Missouri
يضرب الجميع مثالًا للحب القوي غير المشروط عادة، بالأم وأبنائها، فلا يوجد شيء يوازي تضحياتها من أجلهم، فالأم على استعداد لبذل أي جهد لجعل حياة أبنائها أفضل، أما من يجرؤ على المساس بفلذات أكبادها؛ فهو الجاني على نفسه، وبينما وقف الجميع عاجزين عن وصف هذا الحب، كانت السينما المستفيدة الأكبر، إذ استغلت علاقة الحب الملائكية التي تجمع بين الأبناء وأمهاتهم لتجسدها في أفلامها، واستفاضت في شرح التضحيات المستمرة من جانبهم لحماية أبنائهم أو الدفاع عنهم ضد أي خطر.. وفي التقرير التالي، نستعرض أمهات خارقات في تاريخ هوليوود.
1- فيلم Three Billboards Outside Ebbing, Missouri  بطولة فرانسيس مكدورماند، سام روكويل، وودي هارلسون، وتدور أحداثه حول أم تتعرض ابنتها لحادث اغتصاب وقتل بشع، دون أن يتم إيجاد القاتل، فتقرر الأم أن تؤجر 3 "لافتات" في طريق عام تكتب على كل واحدة منها جملة تتهم فيها الشرطة بالتقاعس، أملا في أن تحرك