هشام قاسم: الصحافة الورقية ستنتهي «بالورقة والقلم»

«السداد الرقمي» الحل الوحيد للإلكتروني.. ومن الممكن تطبيقها في مصر من خلال خدمة فوري.. هناك جيل ما زال متمسكًا بالورقي.. وليس من مصلحتنا خسارته.
تحرير:صلاح لبن ٢٤ مارس ٢٠١٩ - ٠٢:٠٠ م
يعتقد الناشر هشام قاسم، العضو المنتدب الأسبق لـ«المصري اليوم»، وأحد مؤسسيها، أن الصحافة الورقية لن يكون لها وجود مستقبلًا، ذلك التصريح ليس مجرد رأي، فهو يعد من القلائل الذين لديهم تصور متكامل عن مستقبل الصحافة، فمع كل كلمة تخرج منه يؤكد أن حديثه يعتمد على دراسة مستفيضة. لم تكن المصري اليوم التجربة الوحيدة لقاسم، حيث قدم «كايرو تايمز» مطبوعة أسبوعية، وفي نوفمبر 2006 اختاره الاتحاد العالمي للصحف مستشارا لمشروع تطوير الصحافة العربية، وضمت قائمة عضوية الاتحاد 18 ألف صحيفة علي مستوى العالم.
يشير هشام قاسم، في حديثه مع «التحرير»، إلى أنه بالتزامن مع ظهور المواقع الإلكترونية كان هناك اعتقاد بأنها قادرة على جذب المواد الإعلانية ومنافسة الصحف الورقية في ذلك الأمر، وبالتالي يحدث تحول تدريجي وتتوقف الطبعة الورقية. لكن ما حدث بحسب قاسم أن هناك وسائط أخرى استحوذت على سوق الإعلانات