نموها يستغرق وقتا.. حكاية أم لطفلة مصابة بـ«داون»

ديانا سميث، أم لطفلين: أديسون، 3 سنوات، مصابة بمتلازمة داون، وكارتر عمره سنتان. تحكي الأم عن رحلتها خلال فترة الأمومة وتربية طفلة تعاني من متلازمة داون
تحرير:فيروز ياسر ٢١ مارس ٢٠١٩ - ٠٤:٠٠ م
حكاية أم تربي طفلة مصابة بمتلازمة داون
حكاية أم تربي طفلة مصابة بمتلازمة داون
«طفلك مصاب بمتلازمة داون». فور سماع الأم لهذه الجملة تفقد الأمل وتشعر بأن الحياة عبارة عن نفق مظلم لا تستطيع الخروج منه، لكن الأمر عكس ذلك تماما، فعند النظر إلى المشاهير المصابين بهذه المتلازمة، نجدهم مصدر إلهام في مجالهم. يعد السبب الرئيسي لمتلازمة داون هو انقسام الخلايا غير الطبيعي، حيث يرث الطفل 46 كروموسوم من كلا الوالدين، لكن عند الإصابة نجد أن المصاب بمتلازمة داون يطور أو يحصل على كروموسوم إضافي؛ ما يجعل الطفل عرضة لتطور الدماغ والجسم بطريقة مختلفة.
واحتفالا باليوم العالمي لمتلازمة داون، الذي يوافق 21 مارس من كل عام، هناك حكاية يجب قراءتها والحصول على دروس مستفادة لأم لديها طفل مصاب بمتلازمة داون، حسبما ذكرها موقع Parents. اقرأ أيضا.. في اليوم العالمي لمتلازمة داون.. تعرف على أسبابها وأعراضها ديانا سميث، أم لطفلين: أديسون، 3 سنوات، مصابة بمتلازمة