عبري عن ذاتك في العشرينات.. تغيير لون الشعر يساعدك

«إن تجربة خيارات الأزياء والشعر المؤقتة هي طريقة سهلة ومتغيرة لممارسة الشجاعة والمغامرة، فعند خوض التجربة تستطيعين تقييم المخاطر في هذه المرة لتحقيق النجاح لاحقا
تحرير:فيروز ياسر ٢١ مارس ٢٠١٩ - ٠٩:٠٠ م
عبري عن ذاتك في العشرينات
عبري عن ذاتك في العشرينات
بالنسبة للمشاهير فإن تغيير لون الشعر كل أسبوعين مثلا ليس أمرا صعبا، بالإضافة إلى تغييرات أخرى في المظهر والاستايل، ولكن بالنسبة للأشخاص العاديين فإن اي تغيرات بسيطة نفكر في القيام بها قد تشعرنا بالخوف. وعلى الرغم من الإغراءات المتاحة، لكن الاتجاهات الجديدة وصبغات الشعر المتعددة منها الوردية تشعرنا بإغراء كبير والخوف في نفس الوقت، ولكن وفقًا لأحد علماء النفس، فإن تجربة شيء جديد وتغيير المظهر من أفضل الأشياء التي يمكنك القيام بها - خاصة في العشرينات من عمرها.
توضح عالمة النفس السريري والمؤلفة جيما جريب، من مركز Equilibrium Psychology في سيدني ، أن الاستعداد لتحمل المخاطر مع اختيارات الجمال والأزياء يمكن أن يؤدي إلى مستقبل ناجح. 'المخاطرة المحسوبة مرتبطة بشكل عام بالنجاح، فعندما لا تكونين خائفة من المحاولة والفشل، فستضعين نفسك في مواقف جديدة وتفتحين لنفسك