وردة:«ربع ساعة» أقصى فترة لانقطاع الكهرباء في الصعيد

رئيس شركة مصر العليا للكهرباء: نخدم 3.3 مليون.. وقراءات تراكمية ترفع مديونيات الشركة لـ6 مليارات.. و350 مليونا ديون الشركة لدى فناق الأقصر وأسوان وشهر مهلة قبل قطع التيار
تحرير:صابر العربي ٢٤ مارس ٢٠١٩ - ٠٢:٢٠ م
محرر التحرير مع رئيس شركة مصر العليا للكهرباء
محرر التحرير مع رئيس شركة مصر العليا للكهرباء
أقل من شهرين ويحل شهر رمضان، وفصل الصيف أيضًا، حيث يتضاعف استهلاك الكهرباء لمجابهة الحر، وتعد محافظات الصعيد الأكثر ارتفاعًا لدرجات الحرارة والأكثر احتياجًا لتوافر الكهرباء، إلا أن العلاقة بين الصعيد والكهرباء في الحر علاقة عكسية، فترتفع الحرارة وتزداد الانقطاعات، وهو ما نفى تكرار حدوثه، المهندس سامي أبو وردة، رئيس شركة مصر العليا للكهرباء، والمسؤولة عن توفير الكهرباء لـ11 مليونا من أبناء الصعيد. وأضاف وردة في حواره لـ"التحرير" أنه حدد مهلة لن تزيد على شهر للمنشآت والفنادق السياحية لجدولة ودفع متأخراتها المتراكمة منذ 2011 أو قطع التيار عنهم.
بداية حدثنا عن الاستعدادات لرمضان وفصل الصيف؟ بطمن أهالي الصعيد في "سوهاج – قنا – الأقصر – أسوان"، بأنه لا انقطاعات في الصيف، إلا من خلال برامج صيانة محددة ومبرمجة، وصممنا موقعا إليكترونيا للشركة للإخطار بالانقطاعات المبرمجة قبل حدوثها، حيث يُحدد المكان ومواعيد الانقطاعات، وهذا الأمر