الاستعلامات: «بي بي سي» تروج لإرهاب الإخوان

الهيئة العامة للاستعلامات: «بي بي سي» تروج لوقائع مختلقة كاذبة لم تحدث قط في مصر وحولت نفسها إلى بوق دعاية ليس بالمعنى البلاغي بل بالمعنى الواقعي الصريح
تحرير:أحمد سعيد حسانين ٢٤ مارس ٢٠١٩ - ٠٢:٣٤ م
جماعة الإخوان - صورة أرشيفية
جماعة الإخوان - صورة أرشيفية
أصدرت الهيئة العامة للاستعلامات، بيانا، اليوم الأحد، تقول فيه إنها طوال ما يزيد على عام كامل بذلت جهودا حثيثة وجادة مع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، سواء عبر مكتبها بالقاهرة أو مركزها الرئيسي بلندن، من أجل التوصل لالتزامها في تغطيتها للشؤون المصرية بالموضوعية والحياد والقواعد المهنية الإعلامية المستقر عليها دوليا، بل والقواعد المهنية التي تدعي "بي بي سي" أنها تلزم نفسها بها، وأسفرت هذه الجهود عن التزام "بي بي سي" لعدة أشهر فقط بهذه المعايير في تغطياتها للأوضاع المصرية، إلا أن الهيئة البريطانية لم تستمر طويلا في الالتزام بالمعايير المهنية.
وأضافت الهيئة أن "بي بي سي" خرجت عبر موقعها الإلكتروني، في 22 مارس الجاري، ليس فقط عن هذه المعايير، بل وتعدتها إلى الترويج لوقائع مختلقة كاذبة لم تحدث قط في مصر، وحولت نفسها إلى "بوق دعاية" ليس بالمعنى البلاغي بل بالمعنى الواقعي الصريح، لوسائل الإعلام التابعة مباشرة لجماعة الإخوان المصنفة إرهابية في