نبيذ الجولان في البيت الأبيض ونيران إسرائيل على غزة

يوما بعد الآخر يثبت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أنه يعمل لصالح إسرائيل، فبعد الاعتراف بالقدس عاصمة لها، وقع اليوم قرار اعترافه بالسيادة الإسرائيلية على الجولان.
تحرير:أحمد سليمان ٢٥ مارس ٢٠١٩ - ٠٧:٥٠ م
نتنياهو وترامب
نتنياهو وترامب
وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يقف إلى جانبه، قرار الاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان المحتل، وكان الرئيس الأمريكي، قد أعلن يوم الخميس الماضي، أن الوقت حان لتعترف واشنطن رسميًّا بسيادة إسرائيل على منطقة الجولان السورية المحتلة. وتعتبر القرارات الدولية للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي الجولان منطقة تحت الاحتلال، لكن رئيس الوزراء الإسرائيلي طالما كرر مطالبته لدول العالم بالاعتراف بسيادة تل أبيب على هضبة الجولان، وجاء ترامب ليحقق أماني نتنياهو.
وبعد أن انتهى الرئيس الأمريكي من التوقيع، طلب نتنياهو من ترامب مشاركته النبيذ الإسرائيلي مع موظفي البيت الأبيض، إذ مازح رئيس وزراء الاحتلال الرئيس الأمريكي قائلا "آمل ألا يفتحوا تحقيقًا" نتيجة لذلك. ففي الأراضي المحتلة، يواجه نتنياهو سلسلة من التحقيقات، وفضائح الفساد، التي تهدد مستقبله السياسي، في