رايتس ووتش: ترامب يدمر القانون الدولي بقرار الجولان

٢٥ مارس ٢٠١٩ - ٠٨:٠٠ م
ترامب
ترامب
اتهمت هيومن رايتس ووتش، إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعدم احترامها للحماية الواجبة للسكان السوريين المضمونة بموجب القانون الإنساني الدولي، والذي وضح بقوة من خلال إنكار الإدارة الأمريكية لاحتلال إسرائيل لهضبة الجولان، وقال إريك جولدستين، نائب مديرة قسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بالمنظمة الحقوقية الدولية، في بيان رسمي: "يبدو أن الرئيس ترامب يستعد لتدمير القانون الدولي الذي يحمي سكان الجولان المحتل"، مؤكدة أن إعلان ضم الجولان من قبل إسرائيل، ودعم الولايات المتحدة، لهذا القرار لا يلغي الحماية القانونية التي يتمتع بها سكان الجولان السوريون.
وأكدت المنظمة، إن تبرير إدارة ترامب دعمها ضم الجولان المحتل إلى إسرائيل بأنه "لا ينتهك القانون الدولي" بحجة الانتهاكات الجسيمة التي ارتكبتها حكومة سوريا ضد سكانها هو "عذر أقبح من ذنب".وأشارت إلى أنه "في ظل انتهاكات إسرائيل الجسيمة والمستمرة في الجولان المحتل، فإن سكانها السوريين بحاجة إلى حماية مستمرة