حزب الله السعودي.. يد الإرهاب الإيرانية في المملكة

ذراع الثورة الإسلامية في السعودية.. وحركته إيران وفقا لمصالحها في أرض الحجاز.. وأعلنته المملكة منظمة إرهابية.. ورصدت أمريكا مكافآت لتسليم أعضائه
تحرير:مروة السيد ٢٦ مارس ٢٠١٩ - ٠٧:٠٠ م
عملية أبراج الخبر
عملية أبراج الخبر
انطلقت من أرض المملكة العربية السعودية بعض الحركات المسلحة، التي مثلت أذرعا إرهابية ذات قوة لا يستهان بها، وازدادت سطوتها الإرهابية بمرور الوقت، حتى تم إعلانها حركات إرهابية عالميا، ولعل "حزب الله الحجاز"، أو ما يعرف بـ"حزب الله السعودي"، أحد أبرز تلك الحركات، فهو الذراع العسكرية لمنظمة الثورة الإسلامية في المملكة، التي يعود تأسيسها لمعارضين سعوديين شيعة، بدعم من إيران وسوريا وحزب الله اللبناني، وبلغت ذروة نشاطه العسكري المسلح ما بين عامي 1987 و1996.
  أعمال الحزب العسكرية لم يتمهل حزب الله السعودي كثيرا حتى يبدأ عملياته الإرهابية، واستغل بعض الشباب الذي كانوا يدرسون في الولايات المتحدة الأمريكية، معظمهم من أعضاء منظمة الثورة الإسلامية، لتنفيذ عدد من العمليات الإرهابية، وبالفعل وقع أول تفجير في أغسطس من العام 1987، حيث اندلع حريق كبير نتيجة