مستوطنون يقتحمون «الأقصى» وسط حراسة قوات الاحتلال

٢٧ مارس ٢٠١٩ - ٠٩:٣٧ ص
أرشيفية
أرشيفية
قام عشرات المستوطنين، اليوم الأربعاء، باقتحام المسجد الأقصى المبارك، من باب المغاربة، وسط حراسة مشددة من عناصر الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال الإسرائيلي. وقال شهود عيان إن المستوطنين قاموا بجولات استفزازية في المسجد المبارك، واستمعوا إلى شروحات حول أسطورة "الهيكل المزعوم" مكان الأقصى. وانتشرت قوات الاحتلال في محيط مصلى ومبنى باب الرحمة في الجهة الشرقية من المسجد الأقصى لتأمين الاقتحامات، في الوقت الذي واصلت فيه عمليات احتجاز بطاقات الفلسطينيين خلال دخولهم المسجد من البوابات الرئيسية "الخارجية".
كانت جمعية (إلعاد) الاستيطانية بالتعاون مع سلطة الآثار الإسرائيلية، قامت بأعمال لفتح ثغرة تحت أسوار البلدة القديمة، ما يعرضها للخطر، وذلك بهدف تمكين السائحين من الدخول عبر ما يسمى مدينة داوود في سلوان إلى منطقة تسمى "الحديقة الأثرية" قرب حائط البراق. كما تم، على مدار الأسبوع الماضي، تنظيم 50 عرضا موسيقيا