حزب التجمع: دستور 2014 فرض على الدولة

عبد الناصر قنديل: منصب نائب الرئيس نرى ضرورة لوجوده نظرا للأعباء التي يواجها الرئيس، وأن يحل محل الرئيس عند غيابه ولدينا تحفظ وحيد في هذا الشأن
تحرير:أحمد جاد ٢٧ مارس ٢٠١٩ - ٠٣:٤٣ م
مجلس النواب - صورة أرشيفية
مجلس النواب - صورة أرشيفية
قال عبد الناصر قنديل رئيس الشئون البرلمانية بحزب التجمع، إن حزبه ينظر إلى أن دستور 2014 إلى أنه نص فرضته ضرورة على الدولة المصرية، وفرضه تحالف 30 يونيو، وليس وضع وظروف الدولة الآن، مضيفا: "كانت لدينا ملاحظات على هذا الدستور الذى وصفناه بدستور الضرورة، ومن هنا كنا نقبل تعديل الدستور، لكننا أبدينا تحفظا ونقدا للتعديلات الدستورية، وإن كنا نرفض نصوص بعض التعديلات لأننا نرى في بعض منها لم يجرى حوارا حولها، ولأنها أغفلت موادا كانت من الضروري يشملها التعديل، وهناك مواد نرفضها مثل مادة المحاصصة البرلمانية رقم 244".
جاء ذلك خلال جلسة الحوار المجتمعي التي تعقدها لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب، اليوم الأربعاء، حول مقترح التعيدلات الدستورية، ويرأسها الدكتور علي عبد العال، وذلك للاستماع إلى وجهات نظر الأحزاب والقوى السياسية بشأن التعديلات الدستورية.اقرأ أيضا| النور يتحفظ على «مدنية الدولة» في تعديلات