المصري الديمقراطي يرفض تعديل الدستور في جلسات الحوار

رئيس الحزب: إزاي الرئيس يرأس المجلس الأعلي للقضاء ويعين رؤساء الهيئات القضائية؟ ده إهدار لمبدأ الفصل بين السلطات، والتعديلات تهدر مبدأ نص المادة 226
تحرير:أحمد جاد ٢٧ مارس ٢٠١٩ - ٠٤:٠٧ م
مجلس النواب  - صورة أرشيفية
مجلس النواب - صورة أرشيفية
رفض محمد فريد زهران رئيس الحزب الديمقراطي الاجتماعي، التعديلات الدستورية المقترحة، مؤكدا على أن الحق في عمل دستور أو إجراء تعديل عليه يكون للجمعية التأسيسية، وليس لعدد من نواب البرلمان، قائلا:" نرفض التعديلات الدستورية، وحق التعديل يكون للجمعية التأسيية الممثل فيها كل أطياف المجتمع، ونحن قوى مدنية أسقطنا في السابق جمعية الإخوان التأسيسية ونعادي الإرهاب في الوقت الحالي"، جاء ذلك خلال جلسة الحوار المجتمعي التي تعقدها لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب، اليوم الأربعاء، حول مقترح التعيدلات الدستورية، ويرأسها الدكتور علي عبد العال.
وأكد زهران على أنهم في السابق رفضوا أن ينفرد الإخوان بعمل دستور للبلاد، رغم أنهم كانوا الأغلبية وجمعيتهم التأسيسية كانت غير ممثل فيها الشعب المصري، ومن ثم تم إسقاطها، كما أن تعديل الدستور وكتابة الدستور يتم من قبل جمعية تأسيسية، لافتا إلى أن التعديلات المقترحة تمس المقومات الأٍساسية للدستور، وجوهره