بين الرفض والموافقة..ما دار بين «عبد العال» والأحزاب

«الوفد والتجمع والنور والحركة الوطنية»: نوافق على التعديلات ولكن.. «الكرامة والمصري الديمقراطي والإصلاح والتنمية»: نرفضها.. عبد العال: أقسم بالله السيسي لم يتدخل فيها
٢٨ مارس ٢٠١٩ - ١٢:٥٠ م
«جلسة ساخنة» شهدتها جلسات الحوار المجتمعي بشأن التعديلات الدستورية المقترحة بمجلس النواب، والتى تم تخصيصها للقوى والأحزاب السياسية، بحضور عدد كبير من الأحزاب المعارضة والمؤيدة على حد سواء؛ لأجل إبداء رأيها فى التعديلات المقترحة بالبرلمان. استطاع الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، إدارة هذه الجلسة واحتواء كل أصوات الأحزاب السياسية، بما فيها المعارضة للتعديلات الدستورية، مع الرد على أغلب التساؤلات التى طُرحت من رؤساء الأحزاب والقوى السياسية المختلفة.
التعديلات المقترحة تمس المقومات الأساسية للدستور من جانبه، رفض محمد فريد زهران رئيس الحزب الديمقراطي الاجتماعي، التعديلات الدستورية المقترحة، مؤكدا أن الحق في عمل دستور أو إجراء تعديل عليه يكون للجمعية التأسيسية، وليس لعدد من نواب البرلمان، قائلا: «نرفض التعديلات الدستورية، وحق التعديل يكون للجمعية