هل نهاية مسلسل «أبو العروسة» بداية لجزء ثالث؟

شهدت الحلقة الأخيرة من مسلسل «أبو العروسة» الكثير من الأحداث السعيدة، أهمها نجاح (عبد الحميد) فى لم شمل عائلته من جديد، لتكون النهاية كما تمناها المشاهدون
تحرير:ريهام عبد الوهاب ٢٨ مارس ٢٠١٩ - ٠٧:٠٠ م
مسلسل أبو العروسة
مسلسل أبو العروسة
أسدل الستار أمس على مسلسل «أبو العروسة»، وجاءت نهاية الجزء الثاني سعيدة، رغم جرعة الحزن والكآبة التي تلقاها المشاهدون على مدار الحلقات الماضية، من خناقة طارق وزينة، وانفصال أكرم ومريم، وخلع وفاء لداوود، ومرض عايدة وغيرها من الأحداث، لكن يبدو أن كلمة السر فى هذا العمل هو (عبد الحميد) -الفنان سيد رجب- الذى نجح فى إعادة لم شمل عائلته من جديد، ليكون مشهد تجمع الأهل والأصدقاء على مائدة الطعام في «عيد العائلة»، وتوجيه كل منهم كلمة للآخر، الحل السري لإغلاق الصفحات القديمة، وبداية لحياة جديدة مليئة بالدفء والحب.
زينة سامحت طارق، وقررت وفاء إعطاء فرصة جديدة لداوود، بينما رأت عايدة الحياة بعيون أخرى بعد أن طاردها مرض السرطان، وتفكر عبير فى فتح صفحة جديدة بينها وبين جابر، وبينما تزوج ملاك من ماري، وعادت شيري إلى شريف وأخبرته بالمفاجأة السارة، وهي حملها. الحلقة الأخيرة تضمنت أيضًا نظرة رضا من هاجر لصديقها بكلية،