نقاد عن حفل محمد رمضان: بحث عن الاستعراض لضعف صوته

حفل محمد رمضان أمس لم يحتوِ على شيء سوى الاستعراض فقط، والغناء كان له حظ قليل معه، فقد اعتمد على إبهار الجمهور بمفاجآت غير معتادة لينسوا أمر صوته.
تحرير:محمد عبد المنعم ٣٠ مارس ٢٠١٩ - ١٠:٠٠ م
محمد رمضان
محمد رمضان
«أقوى حفلة فى مصر».. هو الشعار الذي اختاره الفنان محمد رمضان ليروج به لحفله الأول الذي أقامه أمس فى قصر المنارة بالتجمع الخامس، وحرص خلال الأيام الماضية أن يروج له عبر صفحات السوشيال ميديا، سواء كان ببوستر الحفل وتشجيع الجمهور على الحضور، أو برومو تشويقي لما سيقدمه من فقرات، بالإضافة إلى إعلانه عن عدد من الأغاني التى سوف يطرحها لأول مرة على المسرح، وبدأ بنشر صور له من التحضيرات والكواليس، ليشوق الجمهور، ولكن بعد كل ما فعله الفنان محمد رمضان، وما صرفه على الحفل، هل بالفعل تحققت مقولته التى روج بها «أقوى حفل فى مصر»، هل نجحت حفلته؟
لا يمكن أن نحكم على ما قدمه رمضان بأنه حفل من الأساس فنيا، وإذا نظرنا إلى ما قدمه للجمهور أمس سنجده لا شيء، فرصيد رمضان الغنائي لا يسمح له بأن يقدم حفلا، وحينما أعلن أن مدة الحفلة ستكون ساعتين، تعجب النقاد وقالوا فى تصريحات سابقة لـ«التحرير»، ماذا سيقدم للجمهور فى ساعتين، وإن صوته على المسرح