الانتخابات التركية تضع أردوغان أمام اختبار صعب

أردوغان وصف الانتخابات المحلية التي انطلقت اليوم بأنها مسألة حياة أو موت بالنسبة لتركيا، وانتقد منافسيه وقال إنهم يدعمون الإرهاب بهدف إسقاط تركيا
تحرير:وفاء بسيوني ٣١ مارس ٢٠١٩ - ١٢:٤٣ م
دعاية في الانتخابات التركية
دعاية في الانتخابات التركية
يبدو أن الوضع الاقتصادي سيكون هو التحدي الأكبر الذي يواجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وحزبه "العدالة والتنمية" في الانتخابات المحلية التي انطلقت اليوم الأحد في سائر البلاد، وهي الانتخابات الأولى منذ تولي أردوغان سلطات رئاسية واسعة خلال العام الماضي. الاقتصاد التركي المتدني قام بإرباك الحكومة، وهو ما وضع حزب العدالة والتنمية الحاكم في حالة حرجة أمام الناخبين الذين بدؤوا الإدلاء بأصواتهم صباح اليوم في الانتخابات المحلية، لاختيار رؤساء البلديات وغيرهم من المسؤولين المحليين في جميع أنحاء البلاد.
وقبيل الانتخابات شكل حزب الشعب الجمهوري المعارض والحزب الصالح تحالفًا انتخابيا لمنافسة حزب العدالة والتنمية وشركائه القوميين في حزب الحركة القومية، ما يقلل من فرص الحزب الحاكم. ورغم أن هذه الانتخابات هي سباق يختار فيه 57 مليون ناخب مسجل رؤساء البلديات وأعضاء المجالس، فإنها أول اختبار انتخابي لأردوغان