منها أسعار الفائدة.. 3 مخاطر تواجه مشروع موازنة 2020

أظهر البيان المالي التمهيدي لمشروع الموازنة العامة للدولة للعام المالي المقبل 2019-2020 وجود عدد من المخاطر والتي تؤثر على تقديرات الموازنة ومنها أسعار الفائدة والنفط
تحرير:رنا عبد الصادق ٠٣ أبريل ٢٠١٩ - ١١:٣٠ ص
النفط
النفط
تبدأ الحكومة العمل بالموازنة الجديدة خلال شهر يوليو المقبل، وكشف البيان المالي التمهيدي لمشروع موازنة 2019-2020، عن وجود مجموعة من المخاطر العالمية والتى قد تؤثر على الاقتصاد المصري وتقديرات الموازنة. وتم إعداد مشروع الموازنة الجديدة بناء على معدلات النمو العالمية المتوقعة، مع الأخذ في الاعتبار عددا من المخاطر التى يشهدها الاقتصاد العالمي. ويستهدف مشروع الموازنة خفض العجز الكلي ليصل إلى 7.2% من الناتج المحلي، إلى جانب خفض معدل الدين الدين العام كنسبة من الناتج المحلي ليصل إلى 80-85% بحلول يونيو 2022، وتحقيق فائض أولي بنسبة 2% من الناتج المحلي.
وهناك مجموعة من المخاطر التى تواجه تقديرات الموازنة وتشمل كلا من: الفائدة الأمريكية أوضح البيان المالي التمهيدي لمشروع الموازنة الجديدة 2019-2020، أن قيام البنك الفيدرالى الأمريكى برفع أسعار الفائدة على الدولار الأمريكي بشكل كبير قد يؤدى الى زيادة التدفقات المالية لداخل الولايات المتحدة، وخفض قيمة التدفقات