رحل بعد صراع مع المرض.. صلاح قنصوة «فيلسوف الفن»

الفلسفة.. كلمة مأخوذة من كلمتين باللغة اليونانية، هما "فيلو" و"صوفيا"، وتعنيان "حب الحكمة"، التي تشبع بها الكثيرون عبر التاريخ، ومن بينهم الراحل صلاح قنصوة.
تحرير:كريم محجوب ٠٣ أبريل ٢٠١٩ - ٠٢:٠٠ م
الدكتور الراحل صلاح قنصوة
الدكتور الراحل صلاح قنصوة
له تاريخ حافل من العلم، وإرث فكري غني، يشهد عليه وفرة ما قدمه من إبداع، الذي جعله يأخذ مكانه بين مصابيح التنوير في مصر.. إنه المفكر والفيلسوف الكبير الدكتور صلاح قنصوة، الذي "أحب الحكمة" فتخللته كما تشبعها، وجعل من منهج السؤال والشك طريقًا لاكتشاف الحقيقة، فأسقط عن الفلسفة أقنعتها الثقيلة، وكشفها وجردها لطلابه والعموم، بأسلوب سهل وبسيط وشيق. "قنصوة" غادرنا عن عمر ناهز الـ83 عاما، حيث شيع جثمانه ظهر أمس إلى مثواه الأخير، وعزاؤنا الوحيد على فقدانه، هو ما تركه من أعمال قيمة.
رحل قنصوة بعد صراع مع المرض، الذي حرمنا من روحه الخيرة النقية والمتواضعة.. تعددت صفاته الحميدة في مرثيات طلابه وأصدقائه، الذين سارعوا إلى نعيه، فكتبت الدكتورة صفاء عبد السلام، رئيسة قسم الفلسفة بجامعة الإسكندرية: «بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره وببالغ الحزن والأسى ننعى الفيلسوف أ.د. صلاح قنصوة الذي