خبراء يحذرون: خطر يهدد الاقتصاد العالمي والمصري

كل المؤشرات باتت تؤكد قرب حدوث أزمة عالمية جديدة.. فهل تتضرر مصر منها؟.. وهل الحكومة مستعدة لمواجهة تلك الأزمة؟.. وما الطريقة الآمنة للخروج منها؟
تحرير:كريم ربيع ٠٣ أبريل ٢٠١٩ - ١٠:٣٠ م
قالت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستين لاجارد، أمس الثلاثاء، إن النمو العالمي يفقد الزخم في ظل تزايد التوترات التجارية وتشديد الأوضاع المالية، لكن التوقف المؤقت لرفع أسعار الفائدة سيساعد على دعم النشاط في النصف الثاني من 2019، مضيفة إن الاقتصاد العالمي «غير مستقر» بعد عامين من النمو المطرد، وأن الآفاق «محفوفة بالمخاطر» وعرضة للتأثر بصدمات أسواق المال والتجارة وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. فما هو الخطر الذي يهدد مصر والعالم على الصعيد الاقتصادي خلال الفترة المقبلة؟
لاجارد تحذر ذكرت لاجارد أن صندوق النقد الدولي لا يتوقع ركودا على المدى القريب، وإن «الوتيرة التي أصبحت أكثر تأنيا في العودة إلى السياسة النقدية العادية» من جانب مجلس الاحتياطي الاتحادي -البنك المركزي الأمريكي- ستقدم بعض الدعم للنمو في النصف الثاني من 2019 وفي 2020. وحذرت لاجارد من أن السنوات