الصحفي هشام جعفر على الأسفلت بتدابير احترازية

٠٦ أبريل ٢٠١٩ - ١١:٤٢ م
أنهت قوات الأمن بوزارة الداخلية مساء السبت إجراءات الإفراج عن الصحفي هشام جعفر، وذلك بعد ترحيله من منطقة سجون طرة إلى قسم شرطة الخليفة ومنه إلى أكتوبر في محافظة الجيزة -في وقت سابق- بقرار من دائرة الإرهاب بمحكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار حسين قنديل، بإخلاء سبيل مدير مؤسسة «مدى» الإعلامية بتدابير احترازية على خلفية اتهامه بتلقي تمويل خارجي، والانضمام إلى جماعة إرهابية أُسست على خلاف القانون والدستور، القرار الذي لم تستأنف عليه نيابة أمن الدولة.
بدوره، قال المحامي محمد الباقر، عضو هيئة الدفاع عن الصحفي إن نيابة أمن الدولة لم تستأنف على قرار إخلاء سبيل «جعفر»، ما يعنى سريان قرار المحكمة الصادر من دائرة الإرهاب بمعهد أمناء الشرطة بطرة. وفي وقت سابق، ألقت قوات الأمن القبض على هشام جعفر، وأحيل إلى نيابة أمن الدولة العليا، للتحقيق معه