رئيس مهرجان الإسكندرية: لم نطلب من المحافظة أموالا

على هامش حفل ختام المهرجان، أجرينا حوارًا مع رئيسه محمد محمود، ليُحدثنا عن كواليس نجاح هذه الدورة، والصعوبات التي يواجهها صناعه، وأزمتهم مع محافظة الإسكندرية
تحرير:عبد الفتاح العجمي ٠٨ أبريل ٢٠١٩ - ٠٣:٠٠ م
محمد محمود رئيس مهرجان الإسكندرية
محمد محمود رئيس مهرجان الإسكندرية
مرت الدورة الخامسة من مهرجان الإسكندرية للفيلم القصير، والتي أقيمت بسينما فريال العريقة بمنطقة محطة الرمل في الفترة من 3 وحتى 8 من شهر أبريل الجاري، بسلام على صُناعه، وبنجاح متواصل منذ 4 دورات سابقة بدأت بظهور المهرجان للنور عام 2015. وتحت شعار "إسكندرية بتحب السينما"، يُقام المهرجان سنويا بفضل جهود مستقلة من مجموعة من خيرة الشباب السينمائيين المنتمين للمحافظة، برئاسة المخرج محمد محمود، بالإضافة للرئاسة الشرفية للدكتور محمد العدل الداعم الأكبر لهم، برعاية جمعية "دائرة الفن"، بهدف نشر ثقافة الفيلم القصير وتبادل الثقافات العربية.
نود في البداية أن تحدثنا بالتفصيل عن أزمة المهرجان مع محافظ الإسكندرية.. الأزمة قديمة وليست مع محافظ واحد، فوصلنا للدورة الخامسة له، كما أنه من الإسكندرية، ويقام في قلب الإسكندرية بدءًا من دورته الأولى، كل ذلك وكأن المحافظة لا ترانا. قدّمت خطابا رسميا حتى أقابل المحافظ الجديد بصفتي رئيس جمعية دائرة