سجن بريطانية وصفت زوجة طليقها بـ«الحصان» على فيسبوك

في البداية كانت مواقع التواصل الاجتماعي بوابة الحرية للتعبير عن أي شيء، ولكن بعد الاستخدام الخاطئ لها وُضعت الكثير من القوانين التي تصل للسجن إذا تعرض شخص لإهانة
تحرير:إسراء سليمان ٠٩ أبريل ٢٠١٩ - ١٢:٠٠ م
بريطانية تواجه السجن
بريطانية تواجه السجن
نسمع عن كثير من الحالات التي تدخل السجن بسبب جرائم أخلاقية، ولكن هذه المرة سُجنت امرأة تُدعى "لاله شارافش" تبلغ من العمر 55 عامًا، في مطار مدينة دبي الإماراتية، بعد سفرها إلى هناك من أجل حضور جنازة زوجها السابق، وواجهت لاله الملاحقة القضائية من خلال تعليقين قامت بوضعهما على صور لحفل الزواج الثاني طليقها، في عام 2016، على الرغم من أن مواقع التواصل الاجتماعي فتحت أبواب الحرية للتعبير عن الرأي في أي مجال فإنه في الآونة الأخيرة تم القبض على كثير من الأشخاص بسب توجيه بعض الإهانات للأشخاص من خلال نشر بوست أو تعليق، وكان آخرهم "لاله شارافش".
نقلًا عن BBC، تعرضت المرأة البريطانية للسجن لمدة عامين في دبي لأنها وصفت زوجة طليقها بأنها "حصان" وذلك عبر موقع فيسبوك، وقامت ابنتها باريس البالغة من العمر 14 عامًا، بكتابة خطاب إلى حاكم دبي تطلب منه أن يُطلق سراح والدتها. ووفقًا لمنظمة الاحتجاز في دبي تزوجت شارافش لمدة 18 عامًا، في هذا الوقت