رسوم حماية «بليت الحديد» بين إنقاذ الصناعة وإغراقها

تلجأ وزارة الصناعة والتجارة إلى فرض رسوم إغراق على سلع مستوردة، بهدف حماية الصناعة المحلية من انخفاض أسعار هذه السلع عن مثيلتها المنتجة داخل السوق المحلية
تحرير:أمل نبيل ومؤمن عبد اللاه ١١ أبريل ٢٠١٩ - ٠٤:٣٠ م
خام البليت
خام البليت
يطالب عدد من مصنعي البليت في مصر (المادة الخام المستخدمة فى إنتاج الحديد) جهاز الدعم والإغراق بوزارة التجارة والصناعة بفرض رسوم حماية على واردات البليت لا تقل عن 10 %، بينما يرى مصنعون آخرون أن فرض رسوم حماية على البليت المستورد يضر الصناعة المحلية بصورة أكبر نظرا لعجز المصانع المحلية المنتجة لخام الحديد على تلبية كل احتياجات المصانع العاملة في مصر. وتواجه المصانع المنتجة لخام الحديد في مصر (البليت)، خطر الإغلاق بسبب استيراد البليت من الخارج بأسعار منخفضة.. بحسب مصنعين لـ"التحرير".
فرض رسوم الإغراق يهدد صناعة الحديد في مصر ويرى جمال الجارحي رئيس غرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات، أن فرض رسوم إغراق على البليت المستورد من الخارج يشكل خطرا على عدد كبير من مصانع الحديد نظرا لقلة الكمية المنتجة محليا. وأكد الجارحي أن حل المشكلة يتطلب إنشاء مصانع جديدة متخصصة فى إنتاج البليت فقط