كتاب يجيبون.. كيف أثرت ثورة 1919 على الثقافة في مصر؟

تركت ثورة 1919 بصماتها على المواطن المصري في شتى المجالات، وكان لها بصمة مضيئة على جسد الثقافة المصرية كتب عنها المفكرون وقتها وفي عصرنا الحاضر.
تحرير:كريم محجوب ١١ أبريل ٢٠١٩ - ١٠:٠٠ ص
ثورة 1919
ثورة 1919
ختامًا لما قدمناه عن ثورة 1919 في ذكراها المئة، من الأبحاث التي تناولت أحداثها، والندوات والاحتفالات التي أقيمت تيمنًا بذكراها، في هذا التقرير نستعرض ثورة 19 في جانبها الثقافي الإبداعي، وما البصمة التي تركتها الثورة على جسد الثقافة المصرية، وكيف أصبح الغناء هتافًا يرعد صدور المحتل، وكيف تناولها الأدب، وذكرها الشعر، وماذا كتب عنها المفكرون، وقتها، وحاليًا، فنرصد هنا رأي أستاذ الأدب العربي حسين حمودة والروائي عادل عصمت، والكاتب السياسي محمد أبو الغار، عن ثورة 19 وكيف أثرت في المنجز الثقافي المصري.
الأدب يرى أستاذ الأدب العربي بجامعة القاهرة حسين حمودة، أن لثورة 19 كبير الأثر على الإبداع المصري خاصة في موجزه الأدبي، ونرصد هذا في ثلاثية نجيب محفوظ (بين القصرين - السكرية - قصر الشوق) وروايته "قشتمر"، وتجلى تأثير الثورة على كتاباته في (حديث الصباح والمساء، وميرامار) وفيها يتنقل محفوظ بين الرصد الواقعي