تحققت نبوءة أنيشتاين.. ماذا قال عن «الثقب الأسود»؟

ميشيل وشوارزشيلد توقعا علاقة صريحة بين دائرة نصف قُطر المنطقة التي لا يمكن للضوء أن يفلت منها وكتلة الثقب الأسود، وأخيرًا في 10 أبريل 2019 كشف العلماء عن الثقب الأسود
تحرير:إسراء سليمان ١١ أبريل ٢٠١٩ - ٠١:٠٠ م
الثقب الأسود
الثقب الأسود
الكون عالم مليء بالأسرار، مهما حاول العلماء اكتشافه والتوصل إلى أسراره سيجدون أنفسهم حائرين أمام صنع الخالق، وقد يفصح الكون عن سر من أسراره كل فترة ويفاجئ الجميع، بمثل الكسوف والخسوف وظهور نيازك، بالإضافة إلى اكتشاف كواكب أخرى صالحة للعيش عليها، وآخر ما جاء به هو "الثقب الأسود"، ولكن ما الفكرة الأصلية لهذا الثقب الذي يشبه شبحًا في سماء مضيئة بالنجوم والكواكب، فيُعد ظهور هذا الثقب من تنبؤات أينشتاين التي قالها منذ قديم الزمان، وجاء العلم الآن ليضعها على طاولة الحقيقة.
الأمر كله يعود إلى عام 1783 عندما قام أحد العلماء ويُدعى جون ميشيل في كامبريدج بإدراك كائن ضخم في مساحة صغيرة سيجعل كل شيء حتى الضوء غير قادر على الهروب منه، وبعد أكثر من قرن من الزمان، اكتشف كارل شوارزشيلد (عالم في الفيزياء وفي علم الفلك) حلا دقيقًا للنسبية العامة لأينشتاين التي تنبأت بالنتيجة نفسها: