دار الإفتاء: الإسراف في المياه حرام ولو في العبادات

١١ أبريل ٢٠١٩ - ١٢:١٠ م
مفتي الجمهورية شوقي علام
مفتي الجمهورية شوقي علام
أكدت دار الإفتاء المصرية، أنها تحرم الإسراف في المياه، ولو في العبادات، إذ أن الإسلام وضع منهجا لصيانة نعمة المياه وحسن استغلالها، وأن الالتزام بهذا المنهج الإسلامي في التعامل مع الماء، الذي يمثل أمنا قوميا، أصبح ضروريا، قائلة: "مَرَّ النبي صلى الله عليه وسلم بِسَعْدٍ، وَهُوَ يَتَوَضَّأُ، فَقَالَ: "مَا هَذَا السَّرَفُ؟" فَقَالَ: أَفِي الْوُضُوءِ إِسْرَافٌ؟ قَالَ: "نَعَمْ، وَإِنْ كُنْتَ عَلَى نَهَرٍ جَارٍ"، مشددة على أن المحافظة على الماء واجب شرعي وإنساني وعلامة على صدق الإيمان.
وأضافت دار الإفتاء، في فيديو "موشن جرافيك" أنتجته وحدة الرسوم المتحركة التابعة، اليوم الخميس، أن الماء من أعظم نعم الله تعالى على المخلوقات، فهو سر الحياة للأحياء، ولا يعيش بدونه كائن حي.من ناحية أخرى، قالت دار الإفتاء المصرية، أمس الأربعاء، إن تقليد الماركات العالمية والعلامات المسجلة بدون إذن أصحابها