رحلة مريم الأخيرة من بريق الذهب إلى حبل المشنقة

تحرير:سماح عوض الله ١١ أبريل ٢٠١٩ - ٠٢:١٦ م
محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بالتجمع الخامس، برئاسة المستشار مجدي حسين، أسدلت الستار على قضية قتل بشعة راحت ضحيتها سيدة مسنة، بسبب السرقة وقضت حكما بالإعدام شنقًا لفتاة "بدون عمل"، 21 سنة، على خلفية اتهامها بارتكاب الجريمة لسرقة المجني عليها، كانت المحكمة في الجلسة الماضية أحالت القضية للمفتي لأخذ رأيه الشرعي في إعدامها.? كشفت تحقيقات نيابة وسط القاهرة الكلية برئاسة المستشار سمير حسن المحامي العام، أن المتهمة تدعى «مريم. س»، قامت بسرقة المنقولات المملوكة للمجني عليها "مفيدة جلال" عن طريق الإكراه.
أضافت تحقيقات النيابة أن المتهمة تسللت إلى العقار الذي تسكنه المجني عليها وتحصلت منه على "عصا خشبية" وقامت بالدخول إلى غرفة المجني عليها فوجدتها مسجاة على سريرها فسددت لها عدة ضربات لشل مقاومتها، وتمكنت من سرقة ما بيدها من مصوغات، ومتعلقات أخرى قبل أن تغادر المكان. الأجهزة الأمنية بالجيزة كشفت عن