كيم يجري تغييرات لتعزيز سيطرته على كوريا الشمالية

منصب الرئيس في كوريا الشمالية هو منصب شرفي فقط، بينما السلطة الفعلية تتمثل في اللجنة المركزية لحزب العمال الكوري ويرأسها الزعيم الكوري كيم جونج أون.
تحرير:محمد عمر ١٢ أبريل ٢٠١٩ - ٠٤:٠٥ م
ترامب وجونج-أون
ترامب وجونج-أون
تغيير جديد في شكل السلطة في كوريا الشمالية طبقا لوكالة رويترز التي نقلت ذلك عن وسائل إعلام رسمية في بيونج يانج، حيث تم تعيين رئيس ورئيس وزراء جديدين ومنح زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون لقباً جديدا، حيث صار الآن "الممثل الأعلى لكافة الشعب الكوري الشمالي". وذكرت الشبكة أن ذلك يعد واحدا من أكبر التغييرات في قيادة البلاد، في خطوة وصفها محللون بأنها جاءت لتوطيد سلطته الراسخة بالفعل. وأضافت الشبكة بأن الزعيم الكوري جعل التنمية الاقتصادية محور استراتيجيته، وقد أخبر المسئولين بأن بناء اقتصاد يعتمد على الدعم الذاتي، سيمثل ضربة للقوى المعادية.
وتم إعادة انتخاب كيم جونج أون رئيساً لمجلس شئون الدولة في جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية، في الجلسة الأولى من الدورة الرابعة عشر لمجلس الشعب الأعلى، التي أقيمت في بيونج يانج يوم أمس الخميس 11 أبريل، وذلك حسبما ذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية. وأضافت رويترز أن اللقب الجديد للزعيم الكوري الشمالي