في ميلاده.. بويول الذي أثار جنون فان جال بشعره

يحتفل عشاق كرة القدم اليوم بأحد أفضل المدافعين الذين أنجبتهم الساحرة المستديرة طوال تاريخها، وقائد الجيل الذهبي للعملاق الكتالوني كارليس بويول
تحرير:خالد الفوي ١٣ أبريل ٢٠١٩ - ١٠:٣٧ ص
بويول
بويول
«لا أملك مهارة روماريو أو سرعة مارك أوفرمارس أو قوة باتريك كليوفرت، لكني أعمل بقوة أكثر من كل تلك الأسماء، أنا مثل التلميذ الذي لا يتميز بالذكاء، لكنه يملك القدرة على مراجعة دروسه جيدا ويبلو البلاء الحسن في الاختبارات في نهاية المطاف». إنه قلب الأسد كارليس بويول، القلب النابض في دفاع برشلونة الذي حمل شارة قيادة العملاق الكتالوني في الحقبة الذهبية وفي الجيل الذي يُنظر إليه بوصفه الأفضل في التاريخ، إنه بويول الذي يحتفل، اليوم السبت، بعيد ميلاده الـ41، إذ وُلد يوم 13 أبريل من عام 1978.
ولد بويول في كتالونيا وبدأ مسيرته مع كرة القدم حارس مرمى، ولكن بعد أن تعرض لإصابة في كتفه، قرر تغيير مركزه إلى الهجوم، وفي ذلك الحين كانت أسرته تعارض بشدة فكرة ممارسته كرة القدم وتفضل أن يهتم بدراسته، إلا أنه لم يهتم بذلك وقرر الانضمام إلى أكاديمية شباب برشلونة "لا ماسيا" في عام 1995، وحينها غير مركزه