الأوقاف تمنع أستاذ «خلع البناطيل» من صعود «المنبر»

تحرير:محمد فتحي ١٤ أبريل ٢٠١٩ - ٠٩:٣٤ م
واقعة خلع البناطيل بالأزهر
واقعة خلع البناطيل بالأزهر
قرر الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، اليوم الأحد، إلغاء تصريح الخطابة الخاص بالدكتور إمام رمضان إمام، أستاذ العقيدة والفلسفة، صاحب واقعة «خلع البناطيل» بكلية التربية، التي أثارت جدلا واسعًا خلال الأيام الماضية، ومنعه من صعود المنبر ومن أداء الدروس بأي من المساجد؛ لما بدر منه من مخالفات تتنافى مع القيم التي ينبغي أن يتحلى بها كل إنسان، فضلا عن أنه من المنتسبين إلى العمل الدعوي، مع الإشادة بما قامت به جامعة الأزهر الشريف تجاهه. جاء ذلك بناءً على المذكرة المقدمة من مديرية أوقاف المنوفية، والمعتمدة من رئيس القطاع الديني بالوزارة.
وقررت جامعة الأزهر، أول من أمس الجمعة، إقالة عميد كلية التربية بنين القاهرة، ووكيل الكلية لشؤون التعليم والطلاب، ورئيس القسم، من مناصبهم، وفصل الأستاذ صاحب واقعة محاضرة كلية تربية الأزهر، والطلاب المشاركين في هذا الفعل المنكر داخل المحاضرة، إذ أجبر الطلاب على خلع بناطيلهم أمام زملائهم. وقال الدكتور