التحفظ على قادة نظام عمر البشير المتورطين في الفساد

١٤ أبريل ٢٠١٩ - ١٠:٢٧ م
الرئيس السوداني السابق عمر البشير
الرئيس السوداني السابق عمر البشير
أعلن المجلس العسكري الانتقالي في السودان، مساء اليوم الأحد، التحفظ على عدد من قادة نظام الرئيس المعزول عمر البشير، المتورطين في الفساد، وإطلاق سراح الناشطين هشام محمد علي، والحسن عالم شريف البوش، وأيضًا كل الضباط الذين شاركوا في المظاهرات. وقال المتحدث باسم المجلس العسكري الانتقالي، الفريق الركن شمس الدين كباشي إبراهيم، في مؤتمر صحفي مساء اليوم، إن المجلس قرر إعادة هيكلة مفوضية مكافحة الفساد ومباشرتها لعملها فورًا. وأوضح أنهم شكلوا لجنة معنية باستلام أصول حزب المؤتمر الوطني الحاكم الذي ينتمي إليه الرئيس المعزول.
وشدد المجلس على أن "الكرة الآن في ما يتعلق برئيس الوزراء والحكومة في ملعب القوى السياسية". وقرر المجلس الانتقالي تشكيل لجنة في الولايات معنية باستلام دور وأصول حزب المؤتمر الوطني، وإعادة هيكلة مفوضية مكافحة الفساد، كما قرر أيضا إعادة النظر في قانون النظام العام وإحالته إلى لجنة مختصة لدراسته. وفي ما