تطور جديد في قطاع حقوق الإنسان في السعودية

تحرير:محمد عبد الجليل ١٥ أبريل ٢٠١٩ - ٠٢:٠٣ م
الملك سلمان بن عبد العزيز
الملك سلمان بن عبد العزيز
أنهت هيئة حقوق الإنسان السعودية، برنامجا تدريبيا عقدته لإدارات حقوق الإنسان المختصة في الوزارات والهيئات الحكومية بمشاركة عدد من مدربين وخبراء من هيئة الأمم المتحدة ومفوضية حقوق الإنسان، وأكثر من 25 متدربا من مختلف الجهات الحكومية بالمملكة، والبرنامج يسعى إلى دمج نهج حقوق الإنسان في عمل الفئات المختلفة من المجتمع السعودي للتفاعل مع قضايا حقوق الإنسان، وتعزيز فهمها وبناء القدرات للتفاعل معها، وتطوير المعرفة للمشاركين بمفاهيم حقوق الإنسان وآليات تطبيقها وحمايتها.
وتستهدف تلك البرامج التدريبية فى المملكة العربية السعودية، إيجاد نواة لمتخصصين في مجال حقوق الإنسان وتطبيقها في مجالات عملهم، ووضع موضوع حقوق الإنسان ضمن أجندة وبرامج الهيئات الحكومية وغير الحكومية في المملكة. وجاء البرنامج التدريبي فى سياق أعمال لتفعيل مذكرة تفاهم موقعة بين السعودية ومكتب المفوض السامي