ليلة الحرائق الدينية.. نوتردام فرنسا ومصلى الأقصى

التهمت النيران كاتدرائية نوتردام الكائنة في العاصمة الفرنسية باريس، ثم اشتعلت نيران أخرى في المصلى المرواني بالمسجد الأقصى، ما جعل أمس الإثنين «يوم الحرائق الدينية».
تحرير:محمد عودة ١٦ أبريل ٢٠١٩ - ٠٧:٢٠ ص
حريق كاتدرائية نوتردام في باريس
حريق كاتدرائية نوتردام في باريس
ليلة الحرائق الدينية.. هكذا مر يوم الإثنين الذي فقدت فيه العاصمة الفرنسية باريس جزءا مهما من التاريخ، بعد احتراق كاتدرائية نوتردام، وهو ما تسبب في انهيار البرج التاريخي الذي يميز ذلك المَعْلم السياحي، بعد أن وصلت النيران إلى الطابق العلوي منها، لتشتعل النيران بعدها في غرفة الحراس الخارجية على سطح المصلى المرواني بالمسجد الأقصى المبارك. البداية كانت فى العاصمة الفرنسية، حيث شب حريق هائل فى كاتدرائية نوتردام، التي تعد من المعالم البارزة في باريس، والمشيدة بين 1163 و1345، والتى تستقطب نحو 13 مليون زائر سنويا.
وبحسب وكالة «رويترز»، أدى الحريق إلى انهيار البرج التاريخي الذي يميز الكاتدرائية، وانهيار سقفها بالكامل.وأفادت عناصر الإطفاء أن الحريق اندلع في الطبقة العليا من الكاتدرائية، فيما قال المتحدث باسم الكاتدرائية إنه اندلع قرابة الساعة 16:50 بتوقيت جرينتش.وذكر شاهد من «رويترز» أنه أمكن رؤية الدخان وهو يتصاعد