سيف الدين اتشل.. حكاية جريمة في مدرسة حكومية

والدة الطفل المصاب: «ياريتني ما طلّعته من المدرسة الخاصة اللي كان بيدرس فيها 8 سنين، ماكنتش أعرف إن الإهمال اللي في المدارس الحكومية هيوصل لكده»
تحرير:محمد رشدي ١٦ أبريل ٢٠١٩ - ١١:١٩ ص
الطالب الضحية
الطالب الضحية
«سيف الدين محمد»، طالب بالصف الأول الإعدادي، منتصف الأسبوع الماضي أثناء جلوسه في «حوش» المدرسة، أثناء «الفسحة»، يتناول ساندوتشات أعدتها له والدته «منى»، فوجئ بسقوط «ديسك» من الطابق الرابع على رأسه، ليصاب بكسر بالجمجمة بالإضافة إلى اشتباه في شلل نصفى بالجانب الأيسر، يرقد جثمانه بالمستشفى شاهداً على الإهمال المُستشري بالمدارس الحكومية، تزامناً مع مصرع طالب بالصف الأول الابتدائى بمدرسة بنوفر الابتدائية بمحافظة الغربية، سقط داخل بلاعة مفتوحة فى ركن داخل المدرسة مما أدى الى مصرعة في الحال.
تقول «منى هندي» والدة الطالب «سيف الدين»: «ياريتني ما طلّعته من المدرسة الخاصة اللي كان بيدرس فيها 8 سنين، ماكنتش أعرف إن الإهمال اللي في المدارس الحكومية هيوصل لكده».. وتابعت «نقلنا ابني لمدرسة الفيصلية الإعدادية بالهرم، بسبب ارتفاع مصاريف المدرسة التي كان