لهذه الأسباب.. «موديز» ترفع التصنيف الائتماني لمصر

رفعت وكالة موديز التصنيف الائتماني لمصر درجة واحدة، وأكد الدكتور محمد معيط وزير المالية أن ذلك يعد شهادة ثقة على نجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي الذى تنفذه الحكومة
تحرير:رنا عبد الصادق ١٨ أبريل ٢٠١٩ - ٠١:٣١ م
وكالة موديز
وكالة موديز
رفعت وكالة «موديز» للتصنيفات الائتمانية، تصنيفها الائتماني لمصر إلى (B2)، مع نظرة مستقبلية مستقرة، كما رفعت الوكالة تصنيفاتها لإصدارات الديون طويلة الأجل للحكومة المصرية بالعملة الأجنبية والعملة المحلية درجة واحدة إلى (B2) من (B3). وتعتبر هذه المراجعة الإيجابية السابعة من قبل مؤسسات التصنيف الائتماني منذ بدء تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي المصرى في عام 2016، حيث يعكس تحسن التصنيف إدراك المؤسسات الدولية بمدى التزام الحكومة بتنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي وما تبذله الحكومة المصرية من جهود لتحسين واستدامة المؤشرات الاقتصادية والمالية.
رفع نمو الناتج المحلي  قالت وكالة موديز إنها تتوقع أن الإصلاحات المالية والاقتصادية ستدعم تحسنا تدريجيا لكنه مطرد في مؤشرات المالية العامة لمصر، وسترفع نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي إلى 5.5% فى 2019 وإلى 6% على المدى المتوسط مدفوعاً بالإصلاحات الاقتصادية وزيادة الائتمان الممنوح للقطاع الخاص. وأوضحت