تقرير «مولر» النهائي يكشف حقائق جديدة عن جرائم ترامب

ظهر أمس الخميس تقرير المحقق الخاص روبرت مولر في قضية التدخل الروسي في انتخابات الرئاسة الأمريكية 2016، ويفصل الاتصالات بين حملة ترامب والروس ومحاولات الرئيس عرقلة العدالة
تحرير:أحمد سليمان ١٩ أبريل ٢٠١٩ - ١٢:١٠ م
ترامب ومولر
ترامب ومولر
في خطوة طال انتظارها، أصدر ويليام بار، وزير العدل الأمريكي، ليلة أمس الخميس، التقرير النهائي الخاص بالتحقيق في التدخل الروسي في انتخابات الرئاسة الأمريكية لعام 2016، والذي استمر لنحو 22 شهرا، تحت قيادة المحقق الخاص روبرت مولر، الذي قال في تقريره إنه لم يصدر حكمًا قضائيا تقليديا بشأن ما إذا تورط الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في عرقلة العدالة، مشيرا إلى أن الأدلة التي تم الحصول عليها بشأن "تصرفات الرئيس ونيته" كانت مثيرة للشكوك، ومع ذلك رفض المحقق الخاص تبرئة ترامب من التهمة.
وأشارت صحيفة "الجارديان" البريطانية إلى أن تقرير مولر المكون من 448 صفحة، كشف أن ترامب اعتقد أنه "قُضي عليه" وأن رئاسته انتهت عندما تم تعيين مولر لأول مرة. وكان المحامي الخاص قد بدأ تحقيقه في التواطؤ المحتمل بين حملة ترامب الانتخابية والروس، في مايو 2017، بعد فترة وجيزة من إقالة ترامب مدير مكتب التحقيقات