تصل إلى 1500 جنيه.. رسوم الإغراق تشعل أسعار «الحديد»

تلجأ وزارة الصناعة والتجارة إلى فرض رسوم إغراق على سلع مستوردة، بهدف حماية الصناعة المحلية من انخفاض أسعار هذه السلع عن مثيلتها المنتجة داخل السوق المحلية
تحرير:أمل نبيل ٢١ أبريل ٢٠١٩ - ١٢:٢٠ م
قفزت أسعار الحديد في السوق المحلية بقيمة تتراوح بين 75 و650 جنيها في الطن، مع بدء تطبيق قرار فرض رسوم إغراق على واردات مصر من "البليت" و" حديد التسليح" يوم الإثنين الماضي. كانت وزارة المالية، قد أعلنت يوم الإثنين الماضي، أنها بدأت تحصيل رسوم وقاية مؤقتة على واردات مصر تتضمن نسبة 15% على خام البليت و25% على حديد التسليح بجميع أشكاله، سواء أسياخا أو قضبانا أو لفائف أو عيدانا بجانب منتجاته نصف التامة مثل البليت ولمدة 180 يومًا. وارتفع سعر طن الحديد من نحو 10 آلاف و900 جنيه ليتراوح بين 11 ألفا و300 جنيه و11 ألفا و600 جنيه للطن تسليم أرض المصنع.
ويبلغ متوسط الأسعار الحالية للمصانع الصغيرة بين 10.8 و10.9 ألف جنيه للطن، بينما يبلغ متوسط الأسعار لدى مصانع الدورة الكاملة 11.6 ألف جنيه. ويأتي القرار على خلفية الضغوط التي مارستها شركات القطاع على الحكومة خلال الفترة الماضية لفرض رسوم حماية بأكثر من 10% على واردات البليت، قائلة إنها قد تواجه خطر إغلاق