سيناريوهات تعامل العسكري السوداني مع المعارضة

المعارضة: المجلس استمرار للنظام البائد ويماطل في تسليم السلطة للمدنيين.. والطويل: جميع السيناريوهات مطروحة.. و"العسكرى" يسعى للتأكيد على عدم قدرة المعارضة على الحكم
تحرير:مؤمن عبد اللاه ٢٢ أبريل ٢٠١٩ - ٠٣:٢٢ م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
«المجهول ينتظر السودان».. هذا هو الواقع الذى بات يواجه السودان، بعد أن تصاعدت وتيرة الأحداث فى الشارع خلال الأيام القليلة الماضية، وبعد إعلان المعارضة السودانية بقيادة تجمع المهنيين السودانيين الذي يقود حركة الاحتجاج في البلاد تعليق التفاوض مع المجلس العسكري الحاكم، في إطار حملة أوسع نطاقًا للضغط عليه من أجل تسليم السلطة للمدنيين، حيث أكد التجمع على لسان المتحدث الرسمي باسمه، محمد الأمين عبد العزيز: «نعلن استمرار الاعتصام وتعليق التفاوض مع المجلس العسكري، لأن المجلس استمرار للنظام البائد».
أعقب هذا قرار آخر من قيادات تحالف "الحرية والتغيير" في السودان بوقف التفاوض مع المجلس العسكري والتعامل معه كامتداد للنظام السابق، حسبما أكده وجدي صالح القيادي بالتحالف، حيث قال إن المجلس يماطل في تسليم السلطة للمدنيين، وإن الثورة مستمرة وستنتصر لا محالة بإرادة الشعب، ونحن مستمرون في الاعتصام حتى تحقيق المطالب. ويأتى موقف